Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

الأسرة والطفل

هل ينجح الجزر بالفعل في علاج السرطان؟

أضف الصفحه إلى 2017-11-13


كتب:

لثمرة الجزر وعصيره فوائد لا مثيل لها، لما يحتويه من كميات عالية من الفيتامينات والكربوهيدرات والمواد البروتينية والأحماض المهمة واللازمة لجسم الإنسان، بالإضافة إلى أنه من الخضروات اللذيذة المنخفضة السعرات الحرارية، التي يُمكن تناولها بين الوجبات الرئيسية دون أي زيادة في الوزن، بل إنه يحافظ على رشاقة الجسم أيضًا، ويساعد على الحرق.

وعلى الرغم من أهميته وفوائده العديدة للجسم بشكل عام، فإننا لا بُد أن نسلط الضوء على فائدته العظيمة في علاج السرطان دون علاج كيميائي أو إشعاعي، كما سنوضح لكم في هذا المقال.

ولكن دعونا نذكر لكم سريعًا فوائده التي لا يمكن التغاضي عنها أولًا، ثم نتطرق إلى ما توصلت له الأبحاث فيما يخص مرض السرطان. 
  فوائد الجزر : 
يحتوي على كثير من الألياف التي تساعد في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتمنع الإمساك، ويساعد في التخلص من بعض ديدان المعدة والمغص.يعد من وسائل التجميل الأساسية، لأنه من أغنى النباتات بفيتامين "أ"، الضروري لصحة وسلامة الجلد، لذا فإن تناول عصير الجزر بصفة منتظمة له أثر واضح كمضاد لبُقع وشوائب البشرة ويعمل على تحسين لونها.يستخدم في علاج الهستيريا والهياج النفسي والانهيار العصبي.يقوي النظر ويحسن الرؤية، حيث إنه يحتوي على فيتامين "أ" والبيتا-كاروتين ذات التأثير المباشر على العين، التي تحميها من المياه الزرقاء وتساعد على تحسين الرؤية بشكل ملحوظ.يحارب أمراض القلب والشرايين لاحتوائه على مضادات للأكسدة تقلل من نسبة الكوليسترول بالدم، وتقلل من خطر الإصابة بالسكتة القلبية، ويحتوي على هرمونٍ يُفيد في علاج أعراض السكري.يحفز إفراز اللعاب الذي يوازن حموضة المعدة والبكتيريا في الفم، ويمنع تسوس الأسنان ورائحة الفم الكريهة، ويحتوي على فيتامين "ج" الذي يحافظ على صحة الأسنان واللثة.يعمل على حماية الكبد من تأثير السموم الناتجة من المواد الكيميائية، ويخلص الجسم من السموم الموجودة فيه، ويقلل من ترسب العصارة الصفراوية والدهون في الكبد، ويسهل عملية تطهير الكبد والقولون من الفضلات.يساعد على حماية الجلد من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة وإصلاح أنسجة الجلد التالفة، ويساعد على الحفاظ على الجلد رطبًا وعلى منع ظهور حب الشباب والبقع فيه ويمكن عمل ماسكات للوجه والرقبة منه.يدمر البكتيريا التي تظهر في الأمعاء لما له من خواص المضادات الحيوية، ويساعد في التخلص من الالتهابات المعوية وعلاج قرحة المعدة.يساعد على الشفاء من السعال ونزلات البرد وهو محفز جيد للمناعة الطبيعية.يمكن استخدامه في علاج التهابات الكلى.

دور عصير الجزر في علاج السرطان

أظهرت بعض الدراسات التي أجراها فريق بحثي دنماركي وفريق آخر بريطاني، أن الجزر غني بمادة الفلكرينول، التي لها أثرًا فعالًا وحيويًا في منع الإصابة بمرض السرطان، كما أثبتت التجارب التي استغرقت سنوات عدة أن المادة تنجح في علاج بعض أنواع مرض السرطان.

وأثبتت هذا مؤلفة كتب الأطفال الأمريكية "آن كاميرون"، التي خاضت تجربة فريدة في علاج السرطان، من خلال اطلاعها على كتاب يحمل عنوان "علاج السرطان بالجزر" (Curing Cancer with Carrots) وثقتها فيه.

كانت "آن" مصابة بسرطان القولون ثم انتقل إلى رئتيها، وكان المرض في المرحلة الرابعة، لكنها رفضت الخضوع للعلاج الكيميائي خوفًا من آثاره الجانبية، ولجأت بدلًا منه إلى عصير الجزر، الذي توصلت إليه بعد البحث عن علاجات بديلة على الإنترنت، من خلال شخص كتب عن شفائه من السرطان بعصير الجزر.

فبدأت تشرب 2.5 كجم يوميًا من عصير الجزر، دون أي أدوية أو تغييرات في نظامها الغذائي، وفي يناير 2013، أظهرت الفحوصات عدم ظهور أي بقع جديدة مصابة بالسرطان في جسمها، ثم في مارس أظهر الفحص أن الأورام بدأت تصغر قبل أن تحدث المعجزة الكبرى في يونيو 2013، ويظهر الفحص اختفاء السرطان كليًا من جسمها.