Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

مصر والعالم

خبير سدود: مصر مقبلة على كارثة جديدة يونيو المقبل

أضف الصفحه إلى 2017-10-11


كتب:

كشف الدكتور محمد حافظ، خبير السدود في ماليزيا، عن كارثة جديدة تنتظر مصر في يونيو المقبل، مضيفا أن إثيوبيا بدأت التجهيز لبناء سد ثان يسمى "مانديا" فوق سد النهضة.

وأضاف حافظ، في مداخلة عبر سكايب لبرنامج "الشرق اليوم" على قناة "الشرق"، أن إثيوبيا بدأت منذ شهر أكتوبر الماضي تمهيدا لموقع بناء السد ثم بدأت منذ أكتوبر الجاري مرحلة البناء الخرساني.

وأوضح حافظ أن سد "مانديا" يعد السد الثاني ضمن 4 سدود من المقرر أن تبنيها إثيوبيا قبل نهاية عام 2022، وهذه السدود تمثل سلم يبدأ من بحيرة سانا في أقصى الشمال باتجاه سد النهضة.

وأشار حافظ إلى أن سعة سد "مانديا" تمثل نصف سعة سد النهضة، مضيفا أن حكومة أديس أبابا ستنتهي من صب الأثاثات الخرسانية خلال أيام، مؤكدا أن إثيوبيا ستقطع النيل الأزرق عن مصر والسودان خلال شهر إبريل المقبل لملأ سد النهضة، وهذه العملية تستغرق 3 سنوات وحتى تتمكن إثيوبيا من ملأ سد "مانديا" خلال السنة الرابعة.

ولفت إلى أن إثيوبيا سوف تبدأ فور الانتهاء من سد مانديا" الذي يبدأ تشغيله في 2021 في بناء سد "ناديلا" في 2022 ثم سد "كاردوبي" في 2023 وهذه السدود الثلاثة سوف تستولي على الفيضانات فيما بعد عام 2023.