Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

أحرار خلف القضبان

داخلية الانقلاب تواصل الإخفاء القسري للطبيب "عمر طلعت" لليوم الـ 221 على التوالي

أضف الصفحه إلى 2017-08-11


كتب:

تواصل داخلية الانقلاب انتهاكاتها بحق الطبيب "عمر طلعت" بعد إخفائه قسرياً 221 يوم دون عرضه على أية جهة مختصة للتحقيق معه.

حيث تبين أنه تم إخفاءه منذ القبض التعسفي عليه من داخل غرفة العمليات بالمستشفى أثناء متابعته للعملية التي أجريت على عينه يوم الأربعاء 11 يناير 2017 ، وتم اقتياده إلى جهة غير معلومة حتى الآن.

وطالبت أسرة "عمر" سلطات الانقلاب بالإفصاح الفوري عن مكان اختطافه مشيرين إلى إمكانية تعرضه للتعذيب أو انتهاكات أخرى ربما تنتهي بالاغتيال - بحد وصفهم - .

كانت أكدت مصادر حقوقية ظهور المعتقل المختفي الدكتور "عمر طلعت محمود عبد الكريم" البالغ من العمر 31عامًا، وابن مدينة كوم حمادة بمحافظة البحيرة، ويعمل طبيبًا بشريًا، وذلك بعد اختفاء قسري دام 115 يومًا، فى سجن العقرب شديد الحراسة ٢ - عنبر (ب)، ولم يوجه له أي إتهام، وليس على ذمة أي قضية، وبعد ذلك تم إخفاءه للمرة الثانية ولم يتم التعرف على مكان احتجازه حتى الان.

جدير بالذكر أن عمر طلعت هو شقيق الإعلامى يوسف طلعت، المعتقل في السجون المصرية ومحكوم بالمؤبد في القضية المعروفة إعلاميًا (غرفة عمليات رابعة) .

يذكر أن "عمر طلعت محمود عبد الكريم -31 عام-" طبيب بشري متخصص في الرمد ويقيم بالسادس من أكتوبر بمحافظة الجيزة وابن مركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة.
تعليقات على الموضوع
لا توجد تعليقات مضافة للمقالة
أضف تعليق
الاســــم :
عنــــوان التعليق :*
التعليـــق *:
أدخل كود التأكيد: captcha security code
* بيانات مطلوبة