Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

أحرار خلف القضبان

الشهاب يدين احكام الاعدام بحق 8 من ابناء البحيرة

أضف الصفحه إلى 2017-05-19


كتب:

استنكر مركز الشهاب لحقوق الانسان احكام الاعدام بحق 8 من ابناء البحيرة في
القضية رقم 2001 لسنة 2015 جنايات كلي وسط دمنهور، المعروفة إعلاميا بـ "ضرب
نار على مركز شرطة أبو المطامير"، بينهم اثنين غيابيا و آخر تم تصفيته من قبل
الشرطة.

ومركز الشهاب لحقوق الإنسان يرفض أحكام الإعدام، في ظل غياب ضمانات استقلال
القضاء، وصدور أحكام سياسية في العديد من القضايا المشابهة.

المحكمة التي عقدت بمحكمة ايتاي البارود برئاسة المستشار "عبدالله عبد السميع
خطاب" وعضوية المستشار "عمرو محمد مصطفى القونى" و "خالد عبد السالم عبد
السلام خلف"، قررت إحالة 8 معتقلين للمفتي من أصل 20 شخصا على ذمة القضية،
وقررت النطق بالحكم يوم 20 يوليو 2017، والمحكوم عليهم هم:

1- محمد خالد الفيومي - حضوري
2- جميل قاسم حنيش - حضوري
3 - محمد السبع - حضوري
4 - الشهيد حلمي أبو كاشيك - متوفي - غيابيا
5 - أحمد نصر عبيد - غيابي ومحبوس على ذمة قضية أخري
6 - محمد زايد - غيابي ومحبوس على ذمة قضية أخري

يذكر أن أحمد نصر ومحمد زايد يحاكمون في قضية أخرى والقاضي رفض ضمهم حضوريا
لهذه القضية وبالتالي الحكم في حقهم غيابي.

كافة المعتقلين على ذمة القضية تعرضوا للإخفاء القسري لأكثر من 10 أيام تعرضوا
خلالها للتعذيب المبرح والانتهاكات التي رفضت النيابة إثباتها أثناء التحقيقات.
تعليقات على الموضوع
لا توجد تعليقات مضافة للمقالة
أضف تعليق
الاســــم :
عنــــوان التعليق :*
التعليـــق *:
أدخل كود التأكيد: captcha security code
* بيانات مطلوبة